مؤسسة السيدتين رقية و أم البنين علیهما السلام

موجز عن فعاليات مؤسسة السيدتين رقية و ام البنين (ع) الخيرية في مشهد المقدسة

 

تأسست مؤسسة السيدتين رقية و ام البنين (ع) في مدينة مشهد المقدسة و في جوار حرم الإمام الرئوف علي بن موسی الرضا (ع) في سنة 1373 هجري شمسي أي قبل 20 سنة و کان لها تقدم بطيئ و من سنة 1378 هجري شمسي أي قبل 15 سنة توسعت هذه المؤسسة المبارکة بحيث وصل عدد المکفولين فيها إلی أکثر من أربعة آلاف و ثلاثمائة کفالة نقدية وتموینیة.

إن النظام الداخلی لهذه المؤسسة ينص علی أن العائلة التي تتقدم بطلبها إلى مکتب المؤسسة، يطلب منها المستندات القانونية من شهادة وفاة الزوج و غيرها، و بعد التحقق من ذلك يؤخذ منها العنوان الکامل ثم يجعل في قائمة التحقيق فتذهب لجنة التحقيق من دون إعلام مسبق إلی کشف البيت و إجراء مقابلة مع ربّة المنزل و الأولاد و جرد کل ما يملکون من أثاث و تسجيل ذلك في الملفات ، ثم التحقيق معهم بالنسبة إلی الموارد المالية التي ربما يحصلون عليها من مؤسسات خيرية أخری أو أي مورد آخر.

و بعد تسجيل کل هذه الملاحظات يطلب من ربّة الأسرة مراجعة المکتب مع تصوير لکل المستندات القانونية و صور للأولاد و عند المراجعة يفتح لهذه العائلة ملف کامل و تؤخذ منها الصور و تُلصق الصور علی بطاقات الکفالة التي تبعث بدورها إلی الخيرين من هنا و هناك.

و بعد تعهد الکفالة تجری لهم رواتب شهرية لکل شخص ما يعادل سبعین ألف تومان مع کيلو أو کيلويين لحم حسب أفراد العائلة و مواد غذائية کالرز، الدهن، الماکاروني و ما أشبه.

من الطبيعي أن يتفاوت عدد من يقبل من أي عائلة حسب حاجة تلك العائلة بالنظر إلی الموارد المالية التي ربما يحصلون عليها.

و أما العوائل المکفولة فإنها تحصل علی بطاقة لسنة واحدة. هذه البطاقة مصدرة برقم ملف العائلة و موزعة علی إثني عشر شهراً لسنة کاملة و خلف هذه البطاقة طبعت أسماء المواد الغذائية و المساعدات الأخری التي تعطی للعوائل.

و لأجل التسهيل في عملية التوزيع فقد خصصت المؤسسة اليوم الأول من بداية کل شهر ايراني فترة تسلم الرواتب الشهرية و المؤن الغذائية فتأتي أمهات الأيتام و بيد کل واحدة منهن بطاقتها المخصصة لها إلی حسينية السيدتين رقية و أم البنين (ع) من الصباح إلی المغرب في صفوف منتظمة لتتسلم رواتبها و مؤنها الغذائية و في الأيام الأُخَر يمکنهم المراجعة إلی مکتب المؤسسة في حسينية الإمام الحسن المجتبی (ع) لأي موضوع آخر.

هذه العوائل المکفولة يجری لهم أيضاً ضمان صحِي لمراجعة الطبيب بشکل مجاني و ذلك من الصدقات العامة التي تحصل عليها المؤسسة.

هذه الکفالات المالية تستمر للبنات إلی د الزواج حيث يدعم من يقدم علی الزواج بمساعدة جهيزية و اما الذکور فتبقی کفالتهم الی 18 سنة من عمرهم فقط إلا اذا واصلوا الدراسة.

و قد حاولت المؤسسة أن تؤمن حسب إستطاعتها من الصدقات العامة ما تحتاجها العوائل من البطانيات و المدافيء لفصل الشتاء و المراوح لفصل الصيف و الثلاجة و الطباخ و الفرش و الملابس و الچادر و الحذاء و ذلك من الخيرات العامة التي ترد إلی المؤسسة.

قسم التعليم في المؤسسة أصبح فعالاً في السنین الأخیرة بحيث إستطاعت المؤسسة أن تعلّم أکثر من 2000 بنت من المکفولات: الخياطة و التطريز و صناعة الورود و حياکة السجاد و کذلك القرآن و المسائل الشرعيه ، و بعد التعلم تعطی للمتعلمات، ماكنات خياطة إنتاجية يستطعن بواسطتها دخول السوق و الوقوف علی أرجلهن و مساعدة العائلة بأنفسهن و کذلك حاولت المؤسسة جاهدة في إرسال کل المکفولين و المکفولات إلی المدارس و مساعدتهم بتأمين القرطاسية أو الملابس المدرسية.

و کذلك تشجيع الذکور منهم للذهاب إلی ساحات العمل، و قد نجحت المؤسسة في تعليم الکثير من المکفولات حياکة السجاد أو سائر الصناعات اليدوية.

و أما في حقل التربية الدينية و الأخلاقية فإن المؤسسة تصدر کل شهر نشرية عقائدية و أخلاقية تجعل في ظروف الرواتب الشهرية و يطلب من کل المکفولين و المکفولات مطالعة هذه النشرة الصغيرة ثم الجواب علی الأسئلة المطروحة فيها و يعطى لعشرين من الفائزين بحکم القرعة جوائز ثمينة.

إن جميع الموارد المالية في هذه المؤسسة من الکفالات الشهرية و اللحوم و الملابس و المواد الغذائية و إعطاء القروض الحسنة و القرطاسية و الأثاث و مکنات الخياطة و مصارف التعليم کلها من قبل الخيرين و المحسنين من المؤمنين و المؤمنات جزاهم الله ألف خير و أبعد البلاء عنهم وعن عوائلهم و رحم الله موتاهم.

إن هذه المؤسسة علاوة علی کفالة الأيتام و المحتاجين التي هي العمل الرئيسي لهذه المؤسسة فقد توسّع أفق أعمالها إلی بناء المساجد و الحسينيات و المدارس في القری المحرومة و فعلاً فقد شيدت عشرات المساجد و الحسينيات و المدارس و مغتسلات للأموات بمساعدة المحسنين في الأرياف الفقيرة في ايران لثواب أرواح أموات المتبرعين و کذلك بناء دورات مياه و نصب برادات لشرب المياه الباردة.

و قد أخذت المؤسسة علی عاتقها إقامة المجالس مع الإطعام في کل المناسبات الدينية في مواليد و وفيات المعصومين (ع).

مساجد بنیت باشراف المؤسسة

  1. مسجد الامام التقی (ع) في تقي آباد
  2. مسجد الامام الرضا (ع) في بلدة رضوان
  3. مسجد الامام الرضا (ع) في رباط طرق
  4. مسجد و حسینیة و البیت للعالم و مطبخ في قریة خرم في منطقة تربت حیدریه
  5. مسجد في قریة قلعة محمد آقا في منطقة شاهرود
  6. مسجد في قریة امیرآباد في کرمان
  7. مسجد في قریة تیمورآباد
  8. حسینیة في قریة نصرآباد
  9. مسجد في منطقة سرهنگ
  10. مسجد في منطقة عمادیة
  11. مسجد و مغتسل في منطقة چنگ کلاغ

و هناك الکثير من الفعاليات الخيرية کحفر الآبار و بناء الحمامات و المدارس في القری المحرومة و إفطار الصائم و الصلاة و الصيام الإستيجاريين و کذلك ختومات القرآن و نيابة زيارة الإمام الرضا (ع) لثواب أرواح الأموات و غيرها من الخيرات حسب طلب المحسنين و نذورهم.

و نسأل الله تبارك و تعالی أن يمنّ علينا بالتوفيق و الإخلاص و الإستمرار في بناء آخرتنا فإنها الدار الحقيقية و کم نحتاج إلی إعمارها بأعمالنا الصالحة و من الله التوفيق و عليه التکلان.

برگشت به بالا